الساعدي يكشف عن توقيع إتفاقية مع شركات أردنية لبناء مدارس وتأجيرها للحكومة العراقية

بغداد – الإعمار
كشف رئيس منتدى إعمار العراق ورئيس مجلس الأعمال العراقي في الأردن الدكتور ماجد الساعدي عن توقيع اتفاقية مع شركات أردنية لبناء مدارس في العراق وتأجيرها للحكومة العراقية، مشيراً إلى أن العلاقات العراقية الأردنية شهدت تحسنًا كبيراً سيؤدي إلى انتعاش الاستثمارات بين البلدين.
وشدد الساعدي على هامش مؤتمر لندن للاستثمار، على أهمية بقاء أبواب الحديث والتواصل مع العائلة الاستثمارية العالمية مفتوحة، خصوصاً وأنهم أرادوا الإستماع من الحكومة والقطاع الخاص حول همومهم وتخوفاتهم والضمانات لإعادة الاستثمار”، لافتاً إلى أن “هناك مشاكل في السابق أعاقت الاستثمار في الأردن ومنها إغلاق للحدود مع العراق وسوريا وضيق الحركات الإجرامية والحربية على الحدود”.
واعتبر الساعدي، إن “فتح الحدود بين العراق والأردن ذا جدوى كبيرة، وإن المستثمرين العراقيين كانوا جزءًا من عملية إعادة العلاقة بين البلدين والتي توجت بزيارة الملك عبدالله الثاني ورئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز ووفد حكومي وبرلماني للعراق”.
وأشار إلى أنه حان الوقت لترجمة العلاقة بين البلدين إلى مشاريع، مؤكداً توقيع اتفاقية مع شركة أردنية لبناء مدارس في العراق وتأجيرها للحكومة العراقية، ومطالباً الدول التي شاركت في مؤتمر لندن بتقديم الضمانات للإستثمار بالأردن وفي القطاعات كافة.
وأوضح الساعدي إن قيمة الاستثمارات العراقية في الأردن وصلت قبل عامين لحوالي 17 مليار دولار في مختلف القطاعات، معربًا عن أمله بـ”حدوث تحسن اقتصادي مستقبلا في ظل الأجواء الإيجابية التي سادت المؤتمر”.